مدرعات الجيش تعود لشوارع الإسكندرية لتأمين المنشآت الحيوية والحكومية ؛ استعدادًا لتظاهرات يوم 30 يونيو

مدرعات الجيش تعود لشوارع الإسكندرية لتأمين المنشآت الحيوية والحكومية ؛ استعدادًا لتظاهرات يوم 30 يونيو
    مدرعات الجيش تعود لشوارع الإسكندرية لتأمين المنشآت الحيوية والحكومية ؛ استعدادًا لتظاهرات يوم 30 يونيو
    بدأت قوات ومدرعات الجيش الانتشار بشوارع الإسكندرية اليوم الأربعاء؛ لتأمين المنشآت الحيوية والحكومية بالمحافظة؛ استعدادًا لتظاهرات يوم 30 يونيو؛ وتحسبًا لاندلاع أعمال عنف أو تخريب للمنشآت.
    وقامت إحدى الطائرات العسكرية بالهبوط، وإنزال عدد من الجنود والأسلحة.
    وقامت مدرعتان، وعدد من جنود القوات المسلحة باتخاذ مواقعهم أمام البنك المركزى بوسط الإسكندرية؛ لتأمين منطقة البنوك خلال التظاهرات.
    وحملت المدرعات لافتات كبيرة مكتوب عليها:" الجيش والشعب إيد واحدة"، و" المنطقة الشمالية العسكرية إيمان.. عزم .. حسم".
    وتُسبب عودة الجيش إلى الشوارع فى فرحة المواطنين الذين احتشدوا حول المدرعات؛ للترحيب بجنود القوات المسلحة.
    يذكر أن اللواء سعيد عباس - قائد المنطقة الشمالية العسكرية - يعقد اجتماعًا مع اللواء أمين عز الدين - مدير أمن الإسكندرية - وعدد كبير من قيادات الأمن بالمحافظة اليوم بمقر مديرية أمن الإسكندرية؛ لبحث الاستعدادات الأمنية لمظاهرات 30 يونيو الجارى.
    وقامت قوات الجيش بالانتشار فى محيط مستشفيات القرية المركزية، ومستشفى برج العرب العام، والوحدات الصحية بمنطقة برج العرب.
    وأكد إيهاب القسطاوى - منسق حركة تغيير – على أننا ندعو جموع الشعب المصرى للخروج يوم 30 يونيو؛ للتعبير عن رغبته فى تغيير هذا النظام الذى يسير فى اتجاه بعيد عن إرادة الشعب.


    إرسال تعليق