> الفلكى احمد شاهين: الرئيس السيسى صاحب مصر يقود جيوش المهدى المنتظر | فرايدي مصر نيوز الفلكى احمد شاهين: الرئيس السيسى صاحب مصر يقود جيوش المهدى المنتظر | فرايدي مصر نيوز

0
الفلكى احمد شاهين: الرئيس السيسى صاحب مصر يقود جيوش المهدى المنتظر
صورة الامام المهدى المنتظر – عليه السلام
النبؤات القديمة تكشف رجال الرئيس السيسى الذى سيسلم الحكم بعد فترة قصيرة من حكمه الى الفتى الرنان ويعود قائدا لجيوش المهدى صحابى مصر قبل اغتياله المحتوم برصاصة فى الراس:
كنت اول من توقع ان المشير السيسى هو صاحب مصر ورئيسها المنتظر ؛ بل وتوقعت خسف سيحدث ساعة توليه عرش مصر ؛ كما انه من المؤكد انه لن يكون لاى من الشخصيات المتواجدة حول الرئيس عبد الفتاح السيسى الان وجود يذكر فى مستقبل الايام : سوف يختفى عمرو موسى ويختفى محمود بدر وحازم عبد العظيم –الخ الشخصيات المتواجدة الان على الساحة والتى استنفذت الغرض من تواجدها بانتهاء الانتخابات الرئاسية بفوز ساحق للمشير السيسى ! فحكم المشير السيسى لن يكون ابدا حكم الفرد الواحد وانما حكم الجماعة ! سيحيط بالسيسى وجوه جديدة تماما نعتوا فى النبؤات القديمة بالسبعة الاشداء كالاتى :
” ذهيبى الامر ذهيبهم-و أهل الكنانه أهلهم-فسلاحهم صاد القوى-و عدوهم ضعيف منطوى-الرعب خادمهم-و اللين شاملهم-و الاسرار مظهرهم-سبعه اشداء-فى سر و اعماء ) !
- كما ذكر فى موضع اخر كنه هذه الشخصيات :
( و تعصر الكنانه فى الفقر المدقع الى حين-ثم تنفرج الازمه و تسد الدين-و تنهض من نومها-و تسترد شأنها-و تشرق شمسها-عند قيام الامر الكاشف الظاهر-ذو التوفيق الباهر-على يد بضع رجال-ذهيب الذى يسلم-و الفتى الذى يتسلم-محاطين بالوزراء-بعد عزل الامراء-و ازمه بالماء-و ترتج الكنانه لتستقر-و تحصد محصول المستمر-و يكون عامهم عام رمضان الجمعه-و الهده السمعه ) !
- ومن المؤكد ان من بينها المستشار مرتضى منصور والمستشار عدلى منصور واللواء عباس كامل اضافة لشخصيات اخرى عسكرية وغيرها !
- ولكن من هو هذا الفتى الذى يتسلم من السيسى ؛ فى النص التالى بيان ذلك :
” و يكثر ذكر الذهيبى بعد العزل-و يعرفه الناس به صاحب البذل-من المدينه الساحليه-شرق الكنانه المطويه-يقيمها ولى ظالم-و يخرج منها الفتى عالم-بكل اسرار الطلاسم-فينير للذهيبى طريقه-فيتسلم سين الذهيبى المفتاح-و يضمد فتنه الجراح-تمهيد لفتى الساحل-و وداع للدجال الراحل-فيحدث تلاقى بين الذهيبى و الفتى بعد مراحل-فيكونا عونا لبعضهم-بعد انتشار امرهم-فكأنى بهم أصبحا حديث العامه-بعد صعودهم للقمه-فيبدأ حبهم فى غزو القلوب-و قبل ذلك ثلج مصبوب-فبايعوا و لو حبوا-و اقروا و لو صعبا-و علامه الذهيبى رؤيته-و علامه الفتى همته-ظاهر الذهيبى القوه-و باطن الفتى السطوه “
- ثم تذكر النبؤات العتيقةنص غاية فى الخطورة عن رجال صحابى مصر الامام المهدى ؛ كالتالى :
( يا اهل مصر جائتكم البشاره لما نصرتم ال البيت وقت الغاره و حافظتم على سر الطهاره يعيش الامن بينكم طوال الايام حتى ظهور نجم الاكام فتهيج النفوس من فوح الناموس و تطرد الكبوس فتقلع ظالم و طائش تمهيدا لشذى الميم الطيب الكريم و القوى الصميم و الغائب الرقيم ذو العقل السليم مهدى اخر الزمان محاطا برجال كاسود البريه يقومون بالصيانه و يؤدون الامانه يباغتوا العالم بجمعهم و يرعبوهم بحسم امرهم تعود بهم الاخلاق و يصعد بهم للافاق بهم سبعه امراء و ثلاث و ثلاثون سادن و مائتى كاتب يتولوا امر الكنانه فتعمر بهم ناظرين الى قدسهم باللسان يبدءون و باليد يختمون يصمت الجمع اذا تكلموا و يخافهم الروم اذا تأملوا يحاربون دون تقليد و سيفهم خفى كالحريق لو اراد احدهم قتل مائه دون قتال لفعل اولياء علم الختم الى اوان رفع الكتم ) !

الفلكى احمد شاهين

إرسال تعليق Blogger

 
Top